صفحتنا على الفيس بوك

التصويت

ما هو رأيك بموقعنا الالكتروني الجديد؟
 سيء
 مقبول
 جيد
 ممتاز

من معرض الصور

من مكتبة المرئيات


كلمة فيان الشيخ علي عن اللجنة التحضيرية للمنتدى الاجتماعي العراقي

النشرة البريدية

أسمك  :
أيميلك :
 

التفاصيل

منظمة تموز للتنمية الاجتماعية ومركز المعلومة للبحث والتطوير يصدران بياناً مشتركاً بمناسبة يوم المرأة العالمي


2015-03-08

منظمة تموز للتنمية الاجتماعية ومركز المعلومة للبحث والتطوير يصدران بياناً مشتركاً بمناسبة يوم المرأة العالمي

 لا تقدم و إزدهار بدون مشاركة المرأة

 
يحتفل العالم في الثامن من اذار من كل عام بيوم المرأة العالمي او كما يسمى "اليوم الدولي للمرأة" وهناك بعض الدول تعتبره عيداً وطنياً لما تقدمه المرأة من نضالات مستمرة  من اجل حقوقها ومساواتها بالرجل وايقاف العنف ضدها وعدم اضطهادها وتعود أصول الاحتفال بهذا اليوم كيوم للمرأة الى بدايات القرن العشرين, و لغاية  يومنا هذا تحتفل الكثير من الدول والمنظمات النسوية وغيرها ممن هم معنيون بشؤون المرأة بهذا اليوم من كل سنة تضامناً مع ما تصبو اليه المرأة من مساواة وعيش كريم . 
وفي العراق هناك خصوصية لهذا اليوم نظراً لما تتعرض له المرأة الى يومنا هذا  من تمييز وعنف اسري ومجتمعي وأنتهاكات نتيجة العادات والتقاليد والاعراف التي من شأنها ان تحد من حرية المرأة وتصويرها على انها خلقت للمنزل فحسب بالإضافة الى ما شهدته الفترة الاخيرة من تدهور في الاوضاع الامنية وانعكاسه سلبا ً وفسح المجال لمزيد من الانتهاكات بحق النساء وما تعرضن له من تشريد و سبي وخطف وقتل واغتصاب واكراه على يد تنظيم داعش الارهابي فما تعرضن له الايزيديات في سنجار وغيرهن من النساء ماهو الا جريمة بشعة بحق الانسانية جمعاء والنساء بشكل خاص.
 فعلى الرغم من إن هنالك اصوات  تنادي بحقوق المرأة وضرورة ان تتبوأ مناصب مهمة شأنها شأن الرجل ولكن لا تزال هناك نضرة دونية تجاه المرأة على الرغم من ان تاريخنا زاخر بنساء ضربن امثلة غاية في الروعة وبان لهن شأن كبير في الشأن العراقي والتحلي بالروح الوطنية  بدءا ً من الراحلة نزيهة الدليمي التي تولت منصب وزيرة البلديات والاشغال عام1959 لتكن اول وزيرة امرأة في العراق والمنطقة العربية وصولاً للشهيدة اميمة الجبوري التي استبسلت وهي تدافع عن ارضها ضد مجرمي  داعش والقائمة تطول فهناك الكثير من النساء اللاتي واجهن مرارة الحياة الصعبة وتحدياتها والعنف الاسري. 
 وما عاناه البلد بشكل عام من تدهور اقتصادي وسياسة غير واضحة لإدارة البلد   تسبب بوجود نساء لا يجدن قوت يومهن ونراهن يفترشن الارض والطرقات من اجل توفير لقمة العيش لأبنائهن  ، نحن وإذ نتقدم اليوم باحر التهاني للمرأة العراقية بعيدها ونقف إجلالاً لنضالاتها، نأكد على ضرورة ان تكون هناك حلول جذرية وواقعية من اجل رفع الحيف الذي يقع على النساء ومحاسبة ومعاقبة كل من يضطهد ويعنف المرأة، وضرورة القصاص من القتلة الذين استباحوا حرمات النساء وهتكوا الأعراض ورملوهن وثكلوهن وشردوهن من بيوتهن. 
تحية حب واعتزاز لصانعات الحياة.
تحية حب واعتزاز وتقدير للمرابطات من اجل قضيتهن العادلة.
تحية حب وتقدير الى جميع النساء في العراق والعالم بعيدهن . 
تحية إجلال وتضامن مع المختطفات ، النازحات و الرهينات .
 
المكتب الاعلامي 
لمنظمة تموز للتنمية الاجتماعية ومركز المعلومة للبحث والتطوير
 8  آذار 2015  

المزيد من العناوين

أحصائيات

عدد الزوار حاليا : 3
عدد زوار اليوم : 141
عدد زوار أمس : 126
عدد الزوار الكلي : 93129

مواقع ذات صلة

الساعة الآن

خريطة زوار الموقع