صفحتنا على الفيس بوك

التصويت

ما هو رأيك بموقعنا الالكتروني الجديد؟
 سيء
 مقبول
 جيد
 ممتاز

من معرض الصور

من مكتبة المرئيات


كلمة فيان الشيخ علي عن اللجنة التحضيرية للمنتدى الاجتماعي العراقي

النشرة البريدية

أسمك  :
أيميلك :
 

التفاصيل

تحت شعار "استطلاعات الرأي ودورها في مكافحة الفساد وترسيخ مبادئ الحكم الرشيد"


2016-07-27

تحت شعار   "استطلاعات الرأي ودورها في مكافحة الفساد وترسيخ مبادئ الحكم الرشيد"

عقدت منظمة تموز للتنمية الاجتماعية ومركز المعلومة للبحث والتطوير ندوة حوارية تحت شعار (استطلاعات الرأي ودورها في مكافحة الفساد وترسيخ مبادئ الحكم الرشيد) بالتعاون مع هيئة النزاهة دائرة العلاقات مع المنظمات غير الحكومية وذلك يوم الثلاثاء المصادف 26/7/2016 في مقر منظمة تموز. افتتح الندوة السيد سلمان النقاش من هيئة النزاهة ورحب بالحضور وتحدث عن مهام ودور هيئة النزاهة في مكافحة الفساد ونشر النزاهة والشفافية بين أطياف المجتمع، وحضر الندوة عدد من الناشطين المدنيين وعدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني المهتمة في مجال استطلاعات الرأي.
قدم السيد مازن صاحب من هيئة النزاهة محاضرته حول الحكم الرشيد واليات توظيفها في مكافحة الفساد، حيث تتميز الدول الناجحة في مكافحة الفساد عن طريق تبني مبادئ الحكم الرشيد في الإدارة الكفؤة لجميع مؤسسات الدولة وتتضمن مبادئ الشفافية والمشاركة وسيادة القانون حيث تسعى لتحقيق العدالة وعدم التمييز بين المواطنين والاستجابة لاحتياجاتهم، واستعرض أيضا مبادئ الحكم الرشيد الواردة في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد من خلال تدابير متعددة تحث الدول الأطراف على المشاركة في مكافحة الفساد في الموضوعات ذات صلة مثل التعاون في تبادل المعلومات وتقديم المساعدات التقنية واسترداد الموجودات إضافة إلى تطبيق مبادئ الشفافية حيث تضمنت المادة (10) من الاتفاقية والتي تؤكد على اتخاذ الدول الأطراف تدابير تكفل تعزيز الشفافية في إدارتها العامة من خلال اعتماد إجراءات تمكن المواطنين من الحصول على معلومات عن كيفية تنظيم إدارتها الحكومية. كما وضح السيد مازن اهتمام المؤسسات الحكومية وغير الحكومية بقياس الرأي العام ودراسته ومعرفة اتجاهاته من خلال استطلاعات الرأي الدورية أو الطارئة على اعتبار أن الرأي العام يشكل محصلة الآراء والأفكار المجتمعية ومن ثم هو مؤشر للأحكام السائدة في المجتمع في فترة زمنية محددة.
أما الزميل علي صاحب من مركز المعلومة للبحث والتطوير فقد تناول خلال مداخلته أهمية استطلاع الرأي العام في مكافحة الفساد داخل مؤسسات الدولة وكيفية الربط بين مواضيع الاستطلاع وكيف نشجع المؤسسات الحكومية حتى تصلح نفسها وتكتشف أماكن الخلل الموجودة فيها حتى تبدأ بالإصلاح. وأكد أيضا على خلق نقاشات عامة عند الناس لتحسين مستواهم الثقافي وذلك من خلال عمل تحالفات أو مجاميع لاستطلاع رأيهم حتى يتبين مدى استجابة المواطن للموضوع.
بعد ذلك بدأت فقرة النقاش وابداء الرأي حيث شارك عدد من الناشطين وممثلي منظمات المجتمع المدني في النقاشات والحوارات وأجاب السيد سلمان النقاش والسيد علي صاحب على أسئلة واستفسارات الحاضرين حول موضوع الاستطلاع ومدى تأثيرها في اصلاح المجتمع، كما أكد السيد فلاح الياسري عضو مفوضية حقوق الإنسان في مداخلته انه لا يوجد حكم رشيد إلا إذا كان هناك احترام لرأي الجمهور.
وفي ختام الندوة قدم ممثلي هيئة النزاهة الشكر لمنظمة تموز ومركز المعلومة والحاضرين لمشاركتهم الفاعلة بالندوة وتقديم آرائهم من اجل رفع مستوى الوعي حول موضوع استطلاع الرأي العام واليات توظيفها في مكافحة الفساد.
والجدير بالذكر ان منظمة تموز للتنمية الاجتماعية تروم من خلال اقامة هذه النشاطات وبالتعاون والتنسيق مع هيئة النزاهة والمنظمات غير الحكومية الى دعم الجهود الوطنية لمكافحة الفساد والوقاية منه في جميع المؤسسات الرسمية وغير الرسمية والتأكيد على استقلالية الهيئات المستقلة عن الجهات التنفيذية واصلاح الاليات القانونية والادارية والتشكيلات الحكومية لمكافحة الفساد في دوائر الدولة من جهة ورفع الوعي الجماهيري بين شرائح المجتمع وداخل مؤسسات الدولة بخطورة الفساد واثاره السلبية في بناء دولة المؤسسات والحكم الرشيد من جهة أخرى.


المكتب الإعلامي
منظمة تموز للتنمية الاجتماعية
27 تموز 2016

لمزید من المعلومات تابعوا موقعنا :
www.tammuz.org


 

المزيد من العناوين

أحصائيات

عدد الزوار حاليا : 4
عدد زوار اليوم : 167
عدد زوار أمس : 228
عدد الزوار الكلي : 115862

مواقع ذات صلة

الساعة الآن

خريطة زوار الموقع